في إطار اهتمامه بدعم قطاع المنشآت الناشئة وتعميق مساهمته في الاقتصاد الوطني:

سامبا يُنظم ورشة عمل تدريبية لأصحاب المنشآت الصغيرة والمتوسطة تحت مظلة برنامج كفالة
مايو 2012

اختتمت ورشة عمل تدريبية في قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة أقامتها مجموعة سامبا المالية تحت مظلة برنامج كفالة تمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة وبالتنسيق مع الغرفة التجارية الصناعية بالرياض، لمجموعة من أصحاب المشاريع الناشئة ضمن هذا القطاع، والذين يعتزمون البدء بإطلاق أنشطتهم الاقتصادية في عدة قطاعات إنتاجية.

واشتملت هذه المبادرة التي تبنّاها سامبا على مدار ثلاثة أيام على سلسلة من المواضيع الهادفة لإثراء القدرات المعرفية والخبرات المهنية لأصحاب المنشآت الصغيرة والمتوسطة عبر برامج معرفية وكفاءات تدريبية معتمدة من مؤسسة التمويل الدولية التابعة للبنك الدولي، وتناولت أسس ومبادئ الأعمال وإدارتها، وتحفيز الأداء، إلى جانب استعراض شامل لخطط وبرامج التشغيل، وآليات تحليل اتجاهات السوق ومسح فرصه، وقياس قدرات الجهات المنافسة، وغيرها من المواضيع المحورية التي تكفل أفضل الممارسات المهنية للمنشآت، والمتوافقة مع المعايير الدولية.

كما أفردت الدورة للمشاركين البالغ عددهم 25 متدرباً من أصحاب المنشآت الصغيرة والمتوسطة عرضاً مفصلاً حول الأسس السليمة للأعمال المحاسبية والأداء المالي، بما في ذلك كيفية بناء الجدوى الاقتصادية للمشاريع، وتحليل الدخل والقوائم المالية، ودراسة فرص النمو، على نحو يعزز من كفاءة الأداء المالي للمنشأة وملاءمته لمتطلبات الجهات التمويلية لأغراض الحصول على التمويل اللازم لتطوير المشاريع وتوسيع نطاق أعمالها.

وفي إضافة نوعية، قدّمت مجموعة سامبا المالية ومن خلال خبرات كبار موظفيها السعوديين، عرضاً حول الاقتصاد السعودي، ومقوّمات نمّوه، والعوامل المؤثرة في أدائه، إلى جانب تعريف بالفرص الاستثمارية الواعدة المحيطة بالسوق المحلية، في الوقت الذي تخلل ورشة العمل إستضافة أحد عملاء سامبا من رجال الأعمال الذي قام باستعراض تجارب حيّة ناجحة لمسيرة أعماله ضمن قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة، في خطوة محفّزة حظيت بتفاعل المشاركين على نحو لافت.

وفي ختام الدورة ألقى سعادة الأستاذ محمد بن عبدالمنعم حمودة رئيس برنامج كفالة تمويل المنشآت الصغيرة والمتوسطة كلمة بهذه المناسبة هنّأ خلالها المشاركين على إطلاق مشاريعهم الخاصة، وما أبدوه من اهتمام خلال الدورة لاكتساب المعرفة التي تعزز من أدائهم المهني، متمنياً أن يحالفهم النجاح في بناء مشاريعهم وأن تكون أنموذجاً يحتذى لقطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة في المملكة، مشيداً من ناحية أخرى بجهود مجموعة سامبا المالية ودورها الحيوي في احتضان هذه الدورة وما تقدّمه من دعم ومساهمة فاعلة لصالح تطوير قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة.

يشار إلى أن مجموعة سامبا المالية تولي قطاع المنشآت الصغيرة والمتوسطة رعاية خاصة، ويحظى بالعديد من المبادرات والبرامج الموجهة لرعاية تلك المنشآت ودعم أصحابها، وقد شهدت التسهيلات الائتمانية الممنوحة لأصحاب المنشآت الناشئة ازدياداً مضطرداً في السنوات الأخيرة، فضلاً عما يتبناه البنك من حزمة واسعة للبرامج التدريبية وورش العمل الهادفة إلى تعميق المعرفة والمهارات والممارسات المهنية لأصحاب المنشآت الصغيرة والمتوسطة.